أول مرة في التاريخ.. مسلمة تتولى رئاسة وزراء دولة أوروبية وتؤدي القسم على القرآن

أول مرة في التاريخ.. مسلمة تتولى رئاسة وزراء دولة أوروبية وتؤدي القسم على القرآن


































على الرغم من انتشار موجات الإسلاموفوبيا في الغرب، وتشويه 
صورة الإسلام والمسلمين وما يتبعه ذلك من جرائم كراهية ضدهم، إلا أن هناك شخصيات مسلمة برزت واستطاعت أن تصل إلى مناصب مؤثرة في حكومات الدول الأوروبية، وهو ما يعد انتصارًا على العنصرية ويثبت بما لا يدع مجالًا للشك أن المسلمين يستطيعون الإنماج بشكل إيجابي وفعال في مجتمعاتهم الأوروبية، وأنهم جزء لا يتجزأ من وطنهم الأوروبي والغربي.
وللمرة الأولى في تاريخ رومانيا تتسلم السيدة المسلمة سيفيل شحادة منصب رئيسة وزراء رومانيا في حدث استثنائي هو الأول، وأدت القسم الدستوري على القرآن الكريم.







مسلمة تتولى رئاسة وزراء دولة أوروبية وتؤدي القسم على القرآن">
وشكل اختيار سيفيل شحادة في منصبها الجديد مفاجأة لكثير من الرومانيين، خاصة وأن عدد المسلمين في رومانيا لا يتجاوز واحدًا بالمائة إلى عدد السكان الكلي البالغ 20 مليون.
وذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية أن رئيسة وزارء رومانيا المسلمة الجديدة متزوجة من رجل أعمال سوري، وأن عائلتها لديها أملاك هناك، مضيفة أن اختيار رئيسة وزراء مسلمة لبلد ذو أغلبية مسيحية أرثوذوكسية هي سابقة، حيث تبلغ نسبة المسيحيين فيها 80 بالمائة.
وكانت سيفيل شحادة ذات الأصول التترية قد قضت معظم مشوارها المهني في مدينة كونستانسا الساحلية على البحر الأسود، لا في العاصمة بوخارست، وعملت سكرتيرة داخل وزارة التطوير، ثم تولت بنفسها تلك الوزارة خلفاً لدراغنا عندما تنحى عن منصبه عام 2015.








                                                                     

اضف تعليقك :

اكثر من رائع

أحدث أقدم

فيديو

رياضة